Menu


وداعًا دودج تشالنجر ديمون

قال أحد كبار المسؤولين التنفيذيين في شركة فيات كرايسلر: «تم وقف إنتاج سيارة تشالنجر SRT نهائيًّا دون رجعة». وقال تيم كونيسكيس رئيس قسم سيارات الركاب في فيات كرا
وداعًا دودج تشالنجر ديمون
  • 68
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

قال أحد كبار المسؤولين التنفيذيين في شركة فيات كرايسلر: «تم وقف إنتاج سيارة تشالنجر SRT نهائيًّا دون رجعة». وقال تيم كونيسكيس رئيس قسم سيارات الركاب في فيات كرايسلر أمريكا الشمالية لصحيفة Muscle Cars & Truck: «ديمون لن تعود. أنت تعرف ماذا سيحدث، فهؤلاء الأشخاص البالغ عددهم 3300 شخص الذين دفعوا الكثير من المال مقابل السيارة المتسلسلة، هل تعرفون ماذا سيفعلون إذا أعدنا إنتاجها؟».

وأنتجت الشركة 3300 نسخة فقط من سيارة تشالنجر SRT ديمون، ومع ذلك، فإن تشالنجر SRT هيلكات ريد آي تعد الحل الأوسط المتاح بسهولة، فقوتها تقدر بـ797 حصانًا مقارنة بـ808 أحصنة تولدها المحرك القياسي لسيارة ديمون، ومع ذلك فإن الإصدار الأعلى ينتج 840 حصانًا.

ووفقًا لصحيفة Muscle Cars & Trucks، أكد كونيسكيس أن دودج تشارجر SRT ديمون لم يكن سيتم إنتاجها. هذا يجعلنا نتساءل حول ما تخطط له فيات كرايسلر لمستقبل محرك ديمون، وأحد الاحتمالات تدعي أنه سيتم استخدامه في نسخة من شاحنة رام ريبل TRX التي تعمل بمحرك هيلكات، وهو دليل على أن الشركة تدرس الفكرة.

في حين أن مستقبل ديمون لا يزال غير واضح في الوقت الراهن، فإن من الصعب أن تتخلى دودج عن إنتاج سيارات الأداء العالي؛ حيث إنه تم الكشف مؤخرًا على سيارتها الأحدث تشارجر SRT هيلكات وايد بودي، وفيما لا يزال المحرك ينتج قوة 707 أحصنة وعزم دوران يبلغ 881 نيوتن/متر، فإن السيارة تستفيد من إطارات أوسع ونظام تعليق مُحسَّن. وتدعي الشركة أنها أسرع سيارة إنتاجية في العالم، وذلك يرجع إلى سرعتها القصوى التي تبلغ 315 كلم/ساعة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك