العالمية

أسبانيا تدرس تغيير المنطقة الزمنية للخروج من الأزمة الاقتصادية

قالت صحيفة إيه بى سى الأسبانية، إن لجنة برلمانية تدرس مقترحاً لنواب من يمين الوسط لتغيير المنطقة الزمنية، من أجل تحسين إنتاجية البلاد، والخروج من الأزمة الاقتصادية الشديدة التى تمر بها أسبانيا.

وأشارت الصحيفة إلى أن أسبانيا منذ 71 عاماً وهى تعتمد توقيت وسط أوروبا، وكان ذلك بقرار من الديكتاتور فرانكو، وذلك كان خاطئاً، حيث إن أرضها تقع فى المنطقة الزمنية للبرتغال والمملكة المتحدة.

ويرى الأسبان أنهم يعملون كثيراً فى عدد ساعات العمل، ولكن الإنتاجية دائماً تكون قليلة، ووفقاً للصحيفة فإن هذا الخطأ يؤثر على الأسبان أيضاً بشكل مباشر، حيث يجعلهم يعانون أكثر من أى شعب آخر.

ويرى المؤيدون أن التغيير المقترح إذا ما أقر سيكون له وقع خاص، من خلال خلق انسجام زمنى بين بورصتى مدريد ولندن، وتأثير اقتصادى عميق، حيث سيجعل الشركات تغير مواقيت عملها استباقاً للظلام، فى بلد اشتهر بثقافة القيلولة والوجبات الطويلة والعمل حتى وقت متأخر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق