المصرية

إحالة المتهمين بإلقاء الأطفال من عقار سيدى جابر إلى مفتى الجمهورية

أصدرت محكمة جنايات الإسكندرية،اليوم، برئاسة المستشار السيد عبد اللطيف، وعضوية المستشارين هانى رشدى، وخالد هاشم، ومحمود عارف قرارًا بإحالة أوراق متهمين فى قضية إلقاء الأطفال من عقار سيدى جابر لمفتى الجمهورية، وتأجيل محاكمة باقى المتهمين فى القضية إلى 19 مايو.

وشهدت المحكمة اليوم إجراءات أمنية مكثفة من عناصر قوات الشرطة والجيش، أثناء النطق بالحكم على 62 متهماً منتميًا إلى جماعة الإخوان من بينهم المتهمان بإلقاء الصبية من فوق عقار سيدى جابر، فى أحداث جمعة 5 يوليو، التى راح ضحيتها أكثر من 18 قتيلا و200 مصاب.

وتحولت منطقة المنشية إلى ثكنة عسكرية، ووضعت بوابات إلكترونية على مداخل المحكمة، وعمل إجراءات التفتيش الذاتية.

وكانت المحكمة قد استمعت فى جلساتها الماضية إلى شهادة الشهود من ضباط الشرطة والمتظاهرين الذين وصل عددهم إلى 48 شاهدًا من بينهم اللواء أحمد سعيد، رئيس الأمن المركزى، واللواء ذكى صلاح، والنقيب رامى العجمى، ضابط الأمن الوطنى مجرى التحريات، والمقدم أحمد مكى، رئيس مباحث، قسم سيدى جابر السابق ومقدم ونقيب شرطة من قوات الأمن المركزى، وكذلك عدد من الشباب المصابين وقت الاشتباكات الذين أكدوا قيام المتهمين، وعلى رأسهم" محمود حسن رمضان" و"عبد الله الأحمدى"، بتعذيبهم وإصابتهم وقتل زميلهم حمادة، وكانوا يكبّرون أثناء الاعتداء عليهم بالسيوف والمطاوى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق