العالمية

إسرائيل تعتقل 7 من جماعات “تدفيع الثمن” العنصرية المعادية للعرب

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية اليوم، الجمعة، سبعة ناشطين يمينيين، بينهم 4 قاصرين، للاشتباه فى ضلوعهم فى نشاطات جماعات “تدفيع الثمن” اليهودية العنصرية فى قرية قصرة بنابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية العامة على موقعها الإلكترونى، اليوم الجمعة، إن الشرطة ستطلب اليوم من المحكمة تمديد فترة اعتقالهم.

فى السياق ذاته، هاجمت عصابات المستوطنين حقلا زراعيا فى بلدة كفر قاسم بمنطقة المثلث “ذات الأغلبية الغربية فى شمال إسرائيل” وقامت بقطع 30 من أشجار الفاكهة والزينة وتركت فى المكان لافتة تحمل اسم “سلام من إيش كودِش”، وهى النقطة الاستيطانية القريبة من قرية قصرة الفلسطينية.

يذكر أن جماعات “تدفيع الثمن” هى عصابات يهودية إرهابية قامت بمئات الأعمال الإجرامية بحق الفلسطينيين وممتلكاتهم ومقدساتهم الإسلامية والمسيحية منذ عام 2008، سواء فى الداخل الفلسطينى (عرب 48) أو فى الضفة أو مدينة القدس المحتلة، وتنوعت هذه الاعتداءات ما بين حرق مساجد وحرق سيارات وكتابة شعارات عنصرية على الجدران والمساجد والكنائس والمقابر (منها الموت للعرب) وحرق حقول مزروعة خاصة بالزيتون وإغلاق شوارع بوضع صخور أو مسامير لإعطاب المركبات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق