العالمية

إيران تطلب المزيد من الإجراءات الأمنية بعد هجوم على قنصليتها بأفغانستان

طلبت إيران اليوم “الأحد” إجراءات أمنية إضافية لحماية قنصليتها فى هرات، حيث أسفرت تظاهرة “السبت” عن مقتل شخص.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الإيرانية مرضية أفخم فى بيان أوردته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية إنه “كان يتعين أن تصل الشرطة وقوات الأمن الى المكان بصورة أسرع لمنع التجمع غير القانونى وتخريب مقر البعثة”.

وأضافت “لا داعى للقول إنه سيكون لمثل هذا الموقف عواقب سلبية”، موضحة أن الوزارة استدعت السبت السفير الأفغانى فى طهران ناصر أحمد نور للمطالبة بـ”إجراءات أمنية بهدف منع حصول حوادث مماثلة”.

وقتل شخص واحد على الأقل وأصيب عدد آخر بجروح عندما حاول 200 شخص مهاجمة القنصلية احتجاجا على عدم تجديد تأشيراتهم، بحسب الشرطة.

وروى أحد المتظاهرين لوكالة فرانس برس، أن القنصلية الإيرانية رفضت أن تعيد الـ400 دولار التى دفعوها كضمانة وفقا لإجراءات الحصول على التأشيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق