العالمية

إيران تفحص محتويات حسابات مسئوليها على مواقع التواصل الاجتماعى

ذكرت صحيفة شرق الإيرانية، أنه عقب الإعلان عن وجود صفحات خاصة ببعض الوزراء الإيرانيين ومستشار الرئيس الإيرانى إسحاق جهانجير على مواقع التواصل الاجتماعى (فيس بوك وتويتر) المحجوبة داخل إيران، بدأت مجموعة تسمى، “مجموعة تحديد المحتويات الجنائية” فى فحص محتويات تلك الصفحات الخاصة بالمسئولين.

يأتى ذلك بعد الجدال الذى أثير بشأن واقعة تهنئة وزير الخارجية الإيرانى محمد جواد ظريف لليهود برأس السنة العبرية الجديدة على صفحته على تويتر، والتى ردت عليه ابنة زعيم الحزب الديمقراطى بالكونجرس تلومه على إنكار إيران للهلوكوست على تويتر وقال لها فيها أن الرجل الذى أنكرها رحل، فى إشارة منه لأحمدى نجاد. كذلك تهنئة الرئيس الإيرانى حسن روحانى على صفحته الخاصة على تويتر رغم نفى مستشاره أن تكون الصفحة رسمية.

يذكر أن مواقع التواصل الاجتماعى يتم حجبها داخل إيران إلا أن مستخدمى الإنترنت يلتفون حول القوانين ويقومون بتسجيل العضوية فى شبكات التواصل الاجتماعى بشكل غير قانونى عن طريق دخول إحدى الشبكات الخاصة الافتراضية (VPN). ودخول مواقع مثل ”فيسبوك” و”تويتر”.

وقالت المجموعة إنها ستقدم على فحص محتوى صفحات الخاصة بالمسئولين بعد أن أثير مؤخرا فى وسائل الإعلام استخدام المسئولين لصفحات على شبكات التواصل الاجتماعى، وأن البعض ادعى أن الصفحات تحتوى على محتويات جنائية.

ونقلت الصحيفة الإيرانية عن إلهام أمين زادة نائبة الرئيس للشئون القانونية هى المكلفة بالتحقيق، فيما إذا كانت عضوية المسئولين الإيرانيين على مواقع التواصل الاجتماعى ممنوعة قانونية أم لا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق