العربية

“إيسيسكو” تدعو أعضاءها إلى حماية المسجد الأقصى من الاعتداءات الإسرائيلية

دعت المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة “إيسيسكو” الدول الأعضاء -وعددها 51 دولة- إلى العمل سريعـًا على حماية المسجد الأقصى من التهديدات التى يتعرض لها جراء الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة التى كان آخرها اقتحام قوات الاحتلال للمسجد الأقصى صباح اليوم، والسماح للمتطرفين اليهود بأداء صلواتهم فى باحاته، والتجول فى المصلى المروانى وقرب الصخرة المشرفة.

ونددت “إيسيسكو” فى بيان لها اليوم الخميس، بالدعوات التى أطلقها مسئولون إسرائيليون لمنع المسلمين من الصلاة فى المسجد الأقصى وتقسيمه بين اليهود والمسلمين، كما هو حاصل الآن بقوة الإكراه والعدوان، فى المسجد الإبراهيمى فى مدينة الخليل.

وأوضحت الـ”إيسيسكو” فى بيانها أن تمادى السلطات الاسرائيلية فى هذه السياسات الإجرامية دون رادع قوى لها، سيؤدى حتماً إلى تطورات خطيرة فى المستقبل القريب، وأنه إذا لم ينهض المسلمون للدفاع عن مقدساتهم وحمايتها بشكل جماعى وبقوة وإصرار، فإن سلطات الاحتلال الإسرائيلى ستذهب إلى أبعد مما تفعله الآن من أعمال إجرامية وإجراءات استفزازية وممارسات عدوانية.

وناشدت الإيسيسكو العالم الإسلامى أن يتحرك سريعـًا فى هذا الاتجاه، سواء على مستوى منظمة التعاون الإسلامى، ولجنة القدس، وجامعة الدول العربية، والمنظمات والمؤسسات الأخرى المعنية بقضية المسجد الأقصى، أو على مستوى المجتمع المدنى والمنظمات الحقوقية والهيئات السياسية والإعلامية والقيادات الدينية والنخب الفكرية والثقافية، من أجل حشد الجهود للتنديد بما يجرى فى المسجد الأقصى ولفضح الممارسات العدوانية الإجرامية التى تمارسها سلطات الاحتلال الإسرائيلى والجماعات اليهودية المتطرفة، ضد أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين.

ودعت المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة المجتمعَ الدولى إلى تحمّـل مسؤولياته القانونية والأخلاقية فى الضغط على إسرائيل لوقف سياساتها الإجرامية فى القدس الشريف وبقية المناطق المحتلة فى فلسطين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق