منوعات ومجتمع

“الأوقاف” تكشف واقعة تزوير بمسابقة تعيين الأئمة الجدد

 

 
 
أعلنت وزارة الأوقاف عن كشفها واقعة تزوير خلال اختبارات مسابقة تعيين الأئمة الجدد بمسجد الفتح، حيث شك أعضاء لجنة الامتحان في شخصية أحد الممتحنين يدعى حسام محمد عبدالرحمن من محافظة الدقهلية، وبالاطلاع على تحقيق شخصيته تبين أن من يؤدي الامتحان هو شقيقه عبدالرحمن محمد عبدالرحمن وبمواجهته اعترف أن شقيقه في سفر خارج البلاد ولا يستطيع الحضور فتم تحرير مذكرة تزوير وأحالتها إلى النيابة العامة لاتخاذ الإجراء القانوني حيالها.

صرح بذلك اليوم الشيخ سلامة عبدالقوي مستشار الوزير والمتحدث الرسمي للأوقاف .. معربا عن أسف الوزارة الشديد لهذه الواقعة التي لا تليق أبدا بخريج الأزهر الذي ارتضى أن يبدأ حياته الدعوية بما لها من قدسية بالتزوير ومخالفة القانون والضمير الإنساني.
وناشدت الوزارة جميع المتقدمين بتحكيم ضمائرهم ومراعاة أنهم يتقدمون لمهمة جليلة لا يجوز أبدا الحصول عليها على حساب الأخلاق والقيم الدينية مشددة على عدم التهاون مع من يثبت مخالفته للقواعد المعمول بها في المسابقة، وأنها لن تتوانى عن اتخاذ الإجراءات القانونية تجاهه.
على صعيد مخالف، أعلن الدكتور عبده مقلد رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف تنازله عن نسبة الـ 2\% المقررة قانونا من عائد وقفية باسم الوزارة قيمتها 10 ملايين جنيه كانت تصرف منذ سنوات طويلة لمن يتولى هذا المنصب .. معتبرا مهمته في الوزارة رسالة وواجب ديني لخدمة الدعوة الإسلامية وليست وسيلة لتحقيق مكاسب مالية حتى ولو كان القانون يكفلها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق