العربية

الجيش السودانى يعلن تصديه لهجومين للمتمردين بولايتى جنوب كردفان

تمكنت القوات المسلحة السودانية من صد هجوم لمتمردى ما يسمى “بحركة تحرير السودان”، على قافلة تجارية كانت تحت حراسة القوات السودانية، تحركت من مدينة نيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور قاصدة مدينة (زالنجى) عاصمة ولاية وسط دارفور.

وأكد الناطق الرسمى باسم القوات المسلحة السودانية، العقيد الصوارمى خالد سعد- فى تصريح أمس الأربعاء- أن القوات المسلحة تصدت للمتمردين وكبدتهم عددا كبيرا من القتلى والجرحى، واستولت على 14 عربة “لاندكروزر” مسلحة براجمتين، و26 مدفعا من مختلف الأنواع وبعض الأسلحة الصغيرة، فيما فر بقية المتمردين فى اتجاه منطقة “كبكابية” حيث طاردتهم القوات المسلحة، واستولت منهم على عربة كبيرة بها 3 مدافع و26 بندقية وعربة “لاندكروزر” بكامل تسليحها، ودمرت عربتين.

وأضاف الصوارمى أن القوات المسلحة قامت بتمشيط المنطقة وتأمينها وأعادت الأمور إلى نصابها، فيما واصلت القافلة التجارية سيره إلى أن دخلت مدينة “زالنجى” بسلام.

كما أكد الناطق الرسمى للقوات المسلحة السودانية، التصدى لهجوم متمردى الجبهة الثورية على مدينة “دلامى” بولاية جنوب كردفان، موضحا قصف المتمردين للمدينة مما أدى لمقتل عدد من النساء والأطفال ثم هجومهم على المدينة من محورين بقصد دخول المنطقة، إلا أن القوات المسلحة تصدت لهم وكبدتهم خسائر كبيرة فى الأرواح والمعدات ودمرت لهم عربة كبيرة وفر بقية المتمردين، الذين طاردتهم القوات المسلحة فى عملية تمشيط واسعة النطاق أعادت الأمن والهدوء والاستقرار للمدينة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق