العالمية

الصين تؤيد الحل السياسى للأزمة السورية

أعرب سفير الصين لدى الأردن يوى شياو يونج عن تأييد بلاده لحل الأزمة السورية سلميا، وضرورة أن تجلس جميع الأطراف لإيجاد حل لهذا الوضع.

وقال يونج، فى تصريح لوكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) بمناسبة العيد الوطنى لبلاده الليلة الماضية، إن الصين ضد استخدام الأسلحة الكيميائية، وأن استخدامها مخالف للقوانين الدولية وهو أمر غير مقبول ولكنه يجب إعطاء الأمم المتحدة الوقت الكافى للتحقق والوصول إلى نتائج بهذا الخصوص وإظهار نتائج التحقيق.

وحول القضية الفلسطينية، أكد سفير الصين وقوف بلاده إلى جانب الشعب الفلسطينى حتى يتم إحقاق الحق وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من يونيو لعام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية ويستعيد الشعب الفلسطينى والعربى حقوقه المشروعة.

وفيما يتعلق بالزيارة التى قام بها العاهل الأردنى الملك عبد الله الثانى إلى الصين مؤخرا والتى تعد السابعة منذ توليه سلطاته الدستورية. وصف يونج الزيارة بالناجحة والمهمة كما أنها أسست لمرحلة جديدة من العلاقات المتميزة بين البلدين الصديقين.

وقال إن الملك عبد الله الثانى يحظى باحترام وتقدير كبيرين فى الصين، كما أن مواقفه وجهوده الرامية إلى تحقيق الأمن والاستقرار والسلام فى المنطقة تحظى بالدعم والتأييد الصيني.

وحول الجالية الإسلامية فى الصين، أوضح يونج أن المسلمين فى الصين والبالغ عددهم 20 مليون نسمة يحظون بكل الاحترام والمعاملة الطيبة ويتمتعون بكافة الحقوق والواجبات التى يتمتع بها الباقون وينطبق عليهم القانون الصينى.

ونفى سفير الصين فى الوقت ذاته الأنباء التى تتحدث عن تعرض هؤلاء المسلمين للاضطهاد، مشيرا إلى أن هناك ديانات وعقائد مختلفة وكلها تعيش فى الصين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق