العالمية

الصين تطلق سراح كاتب أدين جراء رسائل بريد إلكترونى

قالت مجموعة كتاب دولية، اليوم الأحد، إن الصين أطلقت سراح كاتب معارض أدين بتسريب “أسرار الدولة” فى عام 2005 فى قضية شهيرة شكلت فيها رسائل بريده الإلكترونى على موقع ياهو دليلا رئيسيا ضده.

وذكر “نادى القلم الصينى المستقل” و”نادى القلم الدولى” أن شى تاو(45 عاما) أطلق سراحه فى 23 أغسطس الماضى، بعد أن قضى نحو تسع سنوات من عقوبة بالسجن لعشر سنوات “لتقديمه أسرار الدولة لمنظمات خارجية”.

وقالت ماريان بوتسفورد فريزر، رئيسة لجنة الكتاب المسجونين فى نادى القلم الدولى، “نرحب بأنباء إطلاق السراح المبكر لشى تاو، فى وقت يبدو أن هناك ظلال طويلة متزايدة على حرية التعبير فى الصين”. وذكرت بوتسفورد فريزر أن “اعتقال وسجن شى تاو، جراء إجراءات ياهو تشينا، أشار قبل عقد مضى إلى التحديات التى تواجهها حرية التعبير جراء مراقبة الإنترنت والخصوصية التى نتعامل معها حاليا”.

وذكر كتاب معارضون آخرون أنهم يعتقدون أن اعتقال شى جاء بسبب ما نشره على الإنترنت ينتقد فيه الحزب الشيوعى الحاكم. وقالت الحكومة إن شى سرب معلومات عبر البريد الإلكترونى “لوثيقة مهمة” حصل عليها من خلال عمله كمراسل فى مدينة تشانجشا جنوبى البلاد.

واعتذرت ياهو بعد ذلك عن تسليم رسائل شى الإلكترونية إلى السلطات الصينية. وفى عام 2007، سوت دعوى قضائية أقيمت بالنيابة عن شى وصحفى صينى آخر أدين جزئيا بسبب معلومات تم الحصول عليها من ياهو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق