العالمية

انفجار معملين للعقاقير المخدرة غير المشروعة فى سيدنى

ذكرت الشرطة الاسترالية اليوم الثلاثاء، أن مناطق فى سيدنى صارت شبيهة بمواقع تصوير أفلام الحركة، وذلك بعد اشتعال النار خلال يومين فى معملين يشتبه بأنهما للعقاقير المخدرة غير المشروعة.

ويقبع ثلاثة رجال تعتقد الشرطة أنهم متورطون فى نشاط سرى لإنتاج عقار الميثامفيتامين المخدر، فى حالة حرجة بالمستشفى، كما دخل اثنان آخران فى غيبوبة بعد الإصابة بحروق خطيرة.

وشب الحريق الأول فى ضاحية بلاكتاون أمس الاثنين، وبعد أقل من 24 ساعة شب الحريق الآخر فى منطقة باردن ريدج فى الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء.

وقال رئيس إدارة مكافحة المخدرات فى ولاية نيو ساوث ويلز، نيك بينجهام، لهيئة الإذاعة والتليفزيون الاسترالية (إيه.بى.سى): “الأمر بالتأكيد يبدو وكأنه حلقة من مسلسل (الحركة) “بريكنج باد”، نظرا للانفجار الذى وقع فى “باردن ريدج” والانفجار الآخر فى الساعات الأولى من الصباح”.

وأطلق بينجهام نداء للسكان بالإبلاغ عن المنازل المجاورة لهم التى يشتبهون بأنها بها معامل للمخدرات.وداهمت الشرطة فى الولاية، الأعلى كثافة سكانية فى أستراليا، 83 معملا للعقاقير غير المشروعة هذا العام- معظمها فى الضواحى. وبلغ العدد المسجل العام الماضى 106 معامل.

يذكر أن المواد الكيميائية المستخدمة فى صنع مثل هذه العقاقير المخدرة سامة وقابلة للاشتعال بشدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق