المصرية

تنظيم الإخوان الدولى يعقد مؤتمرًا فى باكستان بحضور القيادى الإخوانى محمود حسين

ذكرت شبكة “سكاى نيوز عربية” أن قيادات فى تنظيمات الإخوان المسلمين فى دول مختلفة، تعقد اجتماعا فى مدينة لاهور الباكستانية بعيدًا عن الأضواء، بهدف وضع خطط العمل لمواجهة ما أصاب التنظيم فى مصر.

ويعقد كذلك فى نفس الوقت التنظيم الدولى لجماعة الإخوان المسلمين مؤتمرا فى إسطنبول بتركيا على مدى يومين، يتناول الأوضاع فى مصر عقب الإطاحة بالرئيس السابق محمد مرسى.

وقالت سكاى نيوز، إن أبرز الحاضرين فى مؤتمر “لاهور” هم: إبراهيم منير مصطفى، من التنظيم العالمى، ومحمود أحمد الإبيارى، من التنظيم العالمى، وهمام سعيد المراقب العام للإخوان فى الأردن، إضافة للقيادى الإخوانى المصرى، محمود حسين، ومحمد الحمداوى من المغرب، محمد حسين عيسى من الصومال، ومحمد نزال، القيادى بحركة حماس”.

واللقاء، الذى يتم برعاية الجماعة الإسلامية فى باكستان، هو صياغة خطة عمل متكاملة للتعامل مع الملفين المصرى والسورى، بحسب سكاى نيوز.

وبحسب سكاى نيوز، يناقش لقاء إسطنبول قضايا تتعلق بالجانب النظرى للتحديات التى تواجه التنظيم العالمى للإخوان بعد سقوط حكمهم فى مصر، وكيفية تعبئة منظمات المجتمع المدنى والقوى الغربية لدعم عودتهم للحكم على أساس أنهم “اختيار شعبى حر”.

أما اللقاء الأهم فى لاهور فيبحث الخطوات العملية على الأرض للتحرك، وتحديدا فى مصر، لإسقاط السلطة الانتقالية التى تولت بعد عزل محمد مرسى إثر احتجاجات شعبية، بحسب سكاى نيوز.

وكان مؤتمر سابق للتنظيم الدولى استضافته إسطنبول فى يوليو الماضى، أوصى بعدد من الإجراءات مثل الاستعانة بعدد من رجال الدين المقبولين شعبيا للتعبئة بين مؤيديهم ضد السلطات فى مصر، وكذلك إبراز “وجوه معتدلة” فى الإعلام والمحافل العامة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق