المصرية

حمدى الكنيسى: السادات غير ميعاد غدائه لسماع برنامجى “على الجبهة”

كشف الإعلامى حمدى الكنيسى، عن أسرار حرب الجبهة مع العدو الصهيونى أنهم كانت لديهم حالة من الرعب الشديد أثناء مواجهة الجيش المصرى، ومن ضمنهم العقيد الإسرائيلى عساف يجورى الذى استسلم عندما تم القبض عليه من جانب الجنود المصريين، مؤكدا أن البرنامج الذى كان يقوم بتقديمه واسمه “على الجبهة” فى حرب 1973 كان يثير المشاكل فى تل أبيب لأنها كانت تريد انتقاص ما تم فى السادس من أكتوبر العظيم.

وقال الكنيسى خلال حوار تليفزيونى لبرنامج “مصر تنتصر” الذى يقدمه الإعلامى خيرى رمضان على شاشة “c b c ” الفضائية: “قمت بمقابلة الرئيس الراحل أنور السادات بالمعمورة بناء على طلبه، حيث أشاد بشخصى وثقافتى بسبب ما قمت به مع الجيش المصرى خلال إذاعتى لبرنامج على الجبهة، ونقل ما يحدث خلال حرب مصر وإسرائيل فى 1973 للمواطنين عبر الإذاعة المصرية، وقمت بمقابلته فى المعمورة وقال لى: “تعرف إن أنا غيرت ميعاد غدائى بسببك”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق