منوعات ومجتمع

«زعزوع»: الأحوال في مصر مطمئنة.. و«التحرير» و«الاتحادية» مجرد كيلو متر

 

 
 
ندد هشام زعزوع وزير السياحة، بالتغطية الإعلامية، التي تركز على ميدان التحرير، ومحيط قصر الاتحادية في مصر الجديدة، وقال الثلاثاء، إن:«القلاقل في مصر محدودة ولا يعقل أن نحكم على مليون كيلومتر مربع من خلال كيلومتر واحد في المنطقتين، والتغطية الإعلامية للتطورات في مصر ينتابها المبالغة بشكل كبير».

 
وقال «زعزوع»، إن زيارته الحالية إلى بريطانيا، والتي تستمر لمدة يومين، تسعى إلى طمأنة السوق السياحي البريطاني وفتح المجال لمقاصد سياحية جديدة في مصر.
 
وأضاف «زعزوع» أنه التقى عدداً من كبار منظمي الرحلات، الذين يمثلون بالنسبة لمصر أكثر من 80 % من السياحة الوافدة، للرد على أسئلتهم باعتبارهم شركاء والوزارة ستستمر بدعمهم من خلال التسويق المشترك، وسيلتقى مع عدد من وسائل الإعلام في بريطانيا، لتوضيح الصورة في مصر.
 
وتابع الوزير أن وزارته ستنظم رحلات تعريفية باستضافة مصر لرجال إعلام وسياحة ليتعرفوا على الأوضاع في البلاد عن قرب، وليعرفوا أن الوضع الأمني في المناطق السياحية أكثر من مطمئن.
 
وأشار «زعزوع» إلى إن مليون سائح بريطاني زاروا مصر خلال العام الماضي، وهو رقم جيد جداً بالنسبة للوضع الحالي للسياحة في مصر بشكل عام، وقال :«لدي طموح كبير على الرغم مما نراه الأن أن نصل إلى ما يقرب من معدلات 2010 في العام الحالي، حيث وصلت السياحة وقتئذ  إلى 7.14 مليون سائح وآمل أن نصل إلى ذلك».
 
وأضاف أن هذه الأعداد تمثل زيادة بنسبة 22 % عن المستوى الذي وصلت مصر إليه في 2012 وهو 5.11 مليون سائح، وهو أمر يحتاج إلى خطة طموحة وفتح أسواق جديدة للسياحة إلى مصر والترويج لمقاصد سياحية جديدة في مصر ربما دون زيارة للقاهرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق