العالمية

زعماء الصين يشاركون المواطنين الاحتفالات الرسمية باليوم الوطنى

رغم الطقس السيئ وهطول الأمطار الغزيرة، تجمع آلاف المواطنين الصينيين الذين قدموا من كافة أنحاء الصين إلى، الميدان السماوى “تيان آن مين”، بقلب العاصمة بكين، يتقدمهم قادة الحزب الشيوعى، وزعماء الصين وعلى رأسهم الرئيس الصينى شى جين بينج، ورئيس مجلس الوزراء الصينى لى كه تشيانج، لمشاهدة مراسم رفع العلم الصينى، وزيارة النصب التذكارى لأبطال الشعب الصينى، الذين ضحوا بأنفسهم على مدار تاريخ النضال الصينى، وذلك خلال الاحتفالات الرسمية والشعبية بالذكرى الرابعة والستين لتأسيس جمهورية الصين الشعبية.

وخلال المراسم الاحتفالية التى بدأت فى ساعة مبكرة من صباح اليوم الثلاثاء، قام قادة وزعماء الحزب الشيوعى الصينى والحكومة الصينية بوضع أكاليل الزهور فى النصب التذكارى لأبطال الشعب الصينى، والذى يتوسط ميدان “تيان آن مين”، فى إطار الاحتفال بالذكرى الرابعة والستين لتأسيس جمهورية الصين الشعبية، حيث تعد تلك هى المرة الأولى التى يظهر فيها الجيل الجديد لزعماء الحزب والدولة فى الصين بشكل جماعى، منذ توليهم مناصبهم فى نوفمبر عام 2012، وذلك بمناسبة احتفالات العيد الوطنى.

وتحتفل الصين فى الأول من أكتوبر كل عام بذكرى إعلان تأسيس جمهورية الصين الشعبية، عندما وقف الزعيم الصينى ماو تسى دونج على منصة ميدان “تيان آن مين”، وأعلن ذلك رسميا فى هذا اليوم من العام 1949، وبعد ذلك بشهرين أعلنت الحكومة الصينية أن الأول من أكتوبر عيدا وطنيا للصين.

وخلال الاحتفالية “بالميدان السماوى” وقفت الحشود الرسمية والشعبية فى صمت عندما تم عزف النشيد الوطنى الصينى وارتفع العلم ذو النجوم الخمسة وسط مراقبة حشود أخرى من السائحين الأجانب وعدد كبير من القرويين الصينيين الذين جاءوا من مقاطعات بعيدة تستغرق عادة الرحلة من قراهم إلى العاصمة بكين ثلاثة أيام، وربما أكثر، فى حرص شديد على مشاهدة هذا الحدث الوطنى، وبعضهم الذين يحضرون من مناطق وقرى بعيدة كمقاطعة سيتشوان يدخرون المال على مدار العام حتى يستطيعون القيام بهذه الرحلة مع أسرتهم لمشاهدة الاحتفال الوطنى بميدان تيان آن مين.

وعلى مدار اليوم تزدان الشوارع والمبانى وحتى المنازل الصغيرة فى كافة أنحاء الصين بالأعلام الصينية الحمراء، وتحرص الأسر الصينية على ارتداء الألوان الحمراء، وشراء الأعلام الوطنية الصينية للأطفال الإعلام للسير بها خلال تنزههم بالمدينة اعتزازا باليوم الوطنى، فى وقت تتم إضاءات كافة المبانى الرسمية والتجارية بالألوان الزاهية والمختلفة ابتهاجا بالأعياد الشعبية والوطنية التى تعيشها الصين هذه الأيام، وتستمر حتى نهاية الأسبوع المقبل، كما تزدان أبواب المصالح الحكومية والمنازل بشارات حمراء وكلمات تراثية تحث على حب الوطن.

وخلال الأيام الأولى من العيد الوطنى تندفع ملايين السيارات عبر الطرق السريعة، وتزدحم محطات القطارات والمطارات، حيث يحرص العديد من الشباب العاملين بالمدن الكبرى على العودة إلى أسرهم فى القرى البعيدة لقضاء الأعياد الوطنية، فى وقت تحرص السلطات الصينية على إلغاء تحصيل الرسوم على بوابات الطرق الرئيسية السريعة.

وتتزامن الاحتفالات الرسمية والشعبية بهذه المناسبة الوطنية، حيث نظمت اللجنة الوطنية للمؤتمر الاستشارى السياسى للشعب الصينى وإدارة عمل الجبهة المتحدة ومكاتب شئون المغتربين الصينيين، وشؤون هونج كونج ومكاو، وشئون تايوان التابعة لمجلس الوزراء الصينى، احتفالية بقصر “بوابة السماء” الذى يطل على بكين، بالذكرى الـ 64 لتأسيس الدولة بحضور أكثر من 2800 ممثل للأوساط المختلفة من هونج كونج ومكاو وتايوان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق