المصرية

عامل أحذية يقتل “نسيبه 13 سنة” لمعاشرته ابنته الطفلة بمدينة السلام

أنهى عامل أحذية حياة طفل "13 سنة" خنقًا حتى الموت، ثم ألقى بجثته بترعة الإسماعيلية انتقامًا

لشرف طفلته بعدما قام الطفل خال ابنته بمعاشرتها معاشرة الأزواج مرات عديدة حتى فقدت عذريتها واعترف أمامه باغتصاب طفلته أثناء تواجدهما بالمنزل.

وكشفت تحقيقات نيابة حوادث وسط القاهرة بإشراف المستشار محمد العتيق المحامى العام الأول لنيابات وسط القاهرة والمستشار محمود خليل رئيس النيابة الكلية لوسط القاهرة، عن أن الطفلة 8 سنوات تعيش بمنزل والدتها بمنطقة النهضة بمدينة السلام ووالدتها متزوجة من آخر، فاستغل خالها تواجدها معه بالشقة واغتصبها لمرات عديدة حتى أفقدها عذريتها فى مهدها.

وتبين من تحقيقات المستشار أحمد عبد العزيز رئيس نيابة حوادث وسط القاهرة أن الطفل 13 عامًا كان يشاهد شقيقته الكبرى وخطيبها يتجردان من ملابسهما ويمارسان الرذيلة لساعات طويلة فما كان من الطفلة وخالها إلا أن قلدا الشقيقة الكبرى وخطيبها.

وأمرت النيابة بحبس عامل الأحذية 4 أيام على ذمة التحقيقات وعرض الطفلة على الطب الشرعى لتوقيع الكشف الطبى عليها، وعمل معاينة تصويرية لمكان الواقعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق