العالمية

فرض حظر التجوال فى كشمير الهندية بعد وفاة شخص جراء طلق نارى

فرض حظر تجوال لأجل غير مسمى فى أجزاء من الشطر الهندى من إقليم كشمير اليوم الخميس، بعد اندلاع مظاهرات احتجاجا على وفاة مدنى يزعم أن الشرطة شبه العسكرية أطلقت النار عليه.

ذكرت وكالة الأنباء الهندية الأسيوية (ايانس) أن سائق الحافلة محمد رافى راذر 28 عاما قتل على يد فرد من قوة شرطة الاحتياطى المركزى فى مقاطعة شوبيان مساء أمس.

وقال السكان إن الحادث وقع بدون أى استفزاز مسبق ولكن متحدث باسم الشرطة شبه العسكرية نفى حدوث أى إطلاق نار من قبل القوات.

وفرضت السلطات حظر تجوال فى شوبيان وكذلك فى مقاطعتى كولجام وبولواما اليوم الخميس بعد الاحتجاجات التى شهدت إلقاء الحشود الحجارة وترديد شعارات مناهضة للهند.

واستخدمت الشرطة الهراوات والغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين. وكان هناك تواجد شرطى كبير فى المنطقة للحفاظ على الهدوء.

وحافظت الهند على وجود كبير للقوات فى كشمير منذ اندلاع تمرد فى ثمانينات القرن الماضى فى الولاية ذات الأغلبية المسلمة فى الدولة التى يهيمن عليها الهندوس.

وأحيانا يتهم الجنود بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان وعادة ما يكونوا هدف الاحتجاجات المناهضة للهند من قبل سكان كشمير.

وتطالب الهند وباكستان بأحقيتهما فى إقليم كشمير، وخاضتا حربين بسببه منذ استقلالهما عن الحكم البريطانى فى عام 1947

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق