المصرية

“قرار الشعب”: جمعنا 7 ملايين توقيع لتنصيب الفريق السيسى رئيسا

أعلنت حملة قرار الشعب أنها جمعت 7 ملايين توقيع على استمارة تنصيب الفريق أول عبد الفتاح السيسى رئيسا للجمهورية، مؤكدة أن نتيجة التصويت على استفتاء الدستور تعد البداية الفعلية لبناء مصر الثورة التى سالت من أجلها دماء آلاف الشهداء

والمصابين فى ثورتى 25 يناير المجيدة وثورة 30 يونيو، التى أدهشت العالم بإسقاط تنظيم الإخوان المعادى للوطنية المصرية، والمدعوم من دول الغرب والصهيونية العالمية – حسب تأكيدها-.

وأكدت حملة قرار الشعب سعيها لتنصيب الفريق السيسى رئيسا للجمهورية دون إجراء انتخابات، وذلك لمدة 5 سنوات بناء على برنامج محدد يتضمن كل أهداف الثورة وأحلام وطموحات الشعب، جموع المصريين بانتصار إرادة الشعب فى التصويت وإقرار دستور مصر الثورة والمستقبل، الذى يضمن حياة كريمة لكل المصريين باختلاف توجهاتهم وأيدلوجياتهم.

وأشارت فى بيان لها إلى أن الشعب خرج ليومين متتاليين، وهو آمن مطمئن للتصويت على دستوره وواثق كل الثقة فى نفسه وفى قراره وفى جيشه، أنهم جميعا قادرون على صناعة المستقبل بقرار الشعب الذى أبهر العالم من خلال تفعيله ثورته الثالثة فى الجمهورية الجديدة القائمة على مبادئ الحياة الكريمة والعدل والكرامة والمساواة والدستور والقانون.

وشددت الحملة على أن شعب مصر قادر على بناء الجمهورية الجديدة خلال 5 سنوات من خلال الاعتماد الكامل على الله وقوة الشعب وعقول وسواعد المخلصين من أبناء مصر القادرين على اجتياز هذه المرحلة الفارقة والحاسمة فى تاريخنا الحديث، الذى تتشكل فيه خريطة العالم من جديد وتعديل موازين القوة، مما يجعلنا قادرون الآن على إجبار العالم على احترام إرادة وقرار الشعب بقيادة الفريق عبد الفتاح السيسى رئيس مصر خلال الأيام القليلة المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق