اقتصاد

كرزاى يلتقى زعماء الصين لبحث الوضع الأمنى وتأثيره على اقتصاد أفغانستان

يلتقى الرئيس الأفغانى حامد كرزاى مع القادة الصينيين وسط مخاوف أمنية، أحبطت تطوير منجم نحاس هائل فى البلاد التى تمزقها الحروب على يد كونسورتيوم صينى.

ومن المتوقع أن يكون الموقف فى منجم إيناك جنوبى كابول بارزا فى محادثات كرزاى اليوم الجمعة، مع الرئيس تشى جين بينغ ورئيس الوزراء لى كه تشيانغ.

وقدم كونسورتيوم صينى تقوده مؤسسة مجموعة الصين للصناعات المعدنية ” تشانيا ميتالورجيكال غروب كوربوريشين” لعطاء بقيمة ثلاثة مليارات دولار لتطوير المنجم وتعهد أيضا ببناء محطة طاقة وخطوط سكك حديدية ومرافق بنية تحتية أخرى. ولكن بعد ست سنوات لم يبدأ العمل بعد ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى نشاط طالبان فى ولاية لوغار المحيطة.

ويسعى الكونسورتيوم الآن إلى إعادة التفاوض على شروط العقد. ويحتاج اقتصاد أفغانستان المدمر إلى الوظائف والاستثمار احتياجا شديدا، كذلك يعد تدريب وتجهيز قوات الأمن الأفغانية على جدول الأعمال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق