هل تعلم

كم سيجارة يسمح بأن تدخني في الحمل؟

إذا دخنت سيجارة إلى 9 سجائر في اليوم أثناء الحمل، يزيد خطر تعرض طفلك للموت المفاجئ بعد الولادة بمعدل 4 أضعاف. 
ويزيد الخطر 8 مرات أكثر إذا دخنت 20 سيجارة أو أكثر في اليوم. ولا تقتصر أخطار التدخين أثناء الحمل على هذا، بل ثمة أخطار عديدة لا تقل أهمية على الطفل، كولادته بحجم أصغر مما يشكل خطراً زائداً لتعرضه للأمراض لاحقاً وفي نقص نموه مقارنةً ببقية الأطفال.
يضاف إلى ذلك إلى ما يشكله التدخين من خطر زيادة احتمال إصابتك بأمراض القلب والسرطان. 
ولتدخينك أثناء الحمل أثر أيضاً على النمو الذهني لطفلك وسلوكه بحيث تقل قدرته على التركيز ويصبح اكثر عرضة للنشاط المفرط ويعتبر أيضاً أكثر عرضة للإصابة بالتشوهات الخلقية. 
وقد أظهرت دراسات وجود رابط ما بين التدخين أثناء الحمل وولادة الطفل مع حالة الحنك المشقوق. ومن أخطار التدخين خلال الحمل أيضاً الإجهاض والولادة المبكرة والنزف خلال الحمل.
 
وبقدر ما تطول المرحلة التي تدخنين فيها أثناء الحمل تزداد الأخطار على الحمل والجنين. فإذا أوقنت التدخين في النصف الأول من مرحلة الحمل، يزيد احتمال ولادة طفلك بصحة جيدة فيما يزيد خطر حصول مضاعفات إذا طالت المدة. 
فإذا تابعت التدخين أثناء الحمل، سيولد طفلك على الأرجح صغير الحجم مع ما ينتج عن ذلك من مشكلات لاحقاً.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق