العالمية

مجلس الأمن يدرس مسودة بيان رئاسى حول الوضع الإنسانى فى سوريا

قال السفير الأسترالى جارى كوينلين إنه قدم لأعضاء المجلس مع بعثة لوكسمبورغ مسودة بيان رئاسى حول الوضع الإنسانى فى سوريا، مؤكداً أن المشاورات الأولية التى عقدها المجلس حول مشروع البيان الرئاسى كانت إيجابية.

وأشار فى المؤتمر الصحفى الذى عقده اليوم الثلاثاء، بمقر الأمم المتحدة فى نيويورك، بمناسبة انتهاء فترة رئاسته لمجلس الأمن: “إلى طرح مسودة البيان الرئاسى مساء أول أمس السبت للمشاورات الأولية التى ترأسها مع الممثل الدائم للوكسمبورغ فى مجلس الأمن حول هذه المسودة، وكانت المشاورات إيجابية وبناءة للغاية، وأننا نطمح أن نصدر البيان الرئاسى يوم الأربعاء أو الخميس”، مؤكدا أنه لا يريد استباق الأحداث، ولكن المؤشرات جيدة، لأن هناك شعوراً منذ فترة بضرورة العمل بشكل أسرع على صعيد القضايا الإنسانية.

وقال السفير الأسترالى إن قرار المجلس رقم 2118 بشأن سوريا، قد حقق توافقاً فى مجلس الأمن، وهو أمر استعصى علينا خلال العامين الماضيين فيما يتعلق بالقضايا السورية، ووضع القرار أساساً قوياً للتخلص من مخزون الأسلحة الكيميائية لدى سوريا، وقرر فرض تدابير وفق الفصل السابع فى حالة عدم الامتثال، كان القرار فى تقييمنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق