المصرية

محامى “القديسين” يطالب بإعادة فتح التحقيقات عقب حادث وزير الداخلية

أكد جوزيف ملاك محامى كنيسة القديسين مدير المركز المصرى للدراسات الإنمائية وحقوق الإنسان على أن هناك تشابها واضحا بين العملية التى استهدفت وزير الداخلية وتفجيرات كنيسة القديسين من حيث طريقة التفجير وأثارها وكيفية وقوع التفجير ومحيط العبوة الناسفة والمادة المستخدمة، وقال “من المؤكد أن ذلك قد يكون البداية لحل لغز مقتل واحد وعشرين شهيد وإصابة أكثر من مائة مصاب فى الواقعتين”.

و أدان “ملاك “محاولة اغتيال وزير الداخلية البائسة من قبل جماعات إرهابية وأكد على أن ما حدث مخطط يستهدف إثارة الفوضى ويقصد منه الأضرار بالأمن القومى الداخلى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق