العربية

مسئول فلسطينى: المفاوضات مع إسرائيل لم تحقق أى تقدم بسبب ملف الأمن

قال مسئول فلسطينى اليوم “الثلاثاء” إن مفاوضات السلام الفلسطينية الإسرائيلية لم تراوح مكانها ولم تحقق أى تقدم بسبب الخلاف على ملف الأمن.

وذكر المصدر، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، أن إسرائيل تصر خلال المفاوضات على اقتصارها على ملف الأمن وعدم بحث ملف الحدود على أساس حدود عام 1967.

وقال المصدر، الذى اشترط عدم ذكر اسمه، إن الوفد التفاوضى الإسرائيلى يتمسك بترتيبات أمنية تبقى على الوجود الإسرائيلى فى منطقة الأغوار ومناطق حساسة أخرى من الضفة الغربية الأمر الذى يرفضه الفلسطينيون.

وأفاد بأن إسرائيل رفضت تصريحات الرئيس الفلسطينى محمود عباس الأخيرة بأن حدود الدولة الفلسطينية ستكون للأمن الفلسطينى بالدرجة الأولى وتصر على فرض اعتبارات أمنية تتيح لها السيطرة الميدانية، كما أعلن عن استئناف مفاوضات السلام بين الفلسطينيين وإسرائيل نهاية يوليو الماضى خلال اجتماعين عقدا فى واشنطن على مستوى الفريق التفاوضى للجانبين برعاية أمريكية.

وجرى بعد ذلك عقد سبعة اجتماعات معلنة حتى الآن بين الفريقين المفاوضين، دون الإفصاح عن مجرياتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق