صحة

نصائح للوقاية من فيروس الإيبولا عند السفر

 

"الإيبولا" هو المرض الذى أصبح شبحا يؤرق الكثيرون أينما ذهبوا. أكد الدكتور أسامة فكرى رئيس قسم التغذية الإكلينيكية، واستشارى الجهاز الهضمى والكبد، أن هذا الفيروس الذى أصاب الأشخاص برعب كبير يؤثر على حياتهم بشكل سلبى.

وتابع أن الخوف هو العدو الأول للإنسان، حيث يجلب له الكثير من الأمراض، فهذا المرض نسبة الشفاء فيه قليلة جدا، لكن هناك أشخاص تم شفاؤهم، و"الإيبولا" قد تتشابه أعراضها بالكثير من الأمراض مثل التيفويد، نزلات البرد الحادة، وقد يكتشف الطبيب أن المريض بهذا المرض فى وقت متأخر، حتى يتمكن المرض من المريض، وتكون حالة الشفاء صعبة. وأوضح أن انتقال هذا المرض يكون عن طريق التلامس، أى تلامس دم أو سائل من جسم إنسان أو حيوان يكون حاملا للمرض. ويقدم استشارى الجهاز الهضمى والكبد بعض النصائح للتغلب على الإصابة بهذا الفيروس، وهى:
 
1- تجنب السفر إلى البلاد التى ينتشر فيها المرض.
 
2- عند علمك بأن هناك مريضا حاملا للمرض عليك عدم ملامسته لأن هذا يساعد فى انتشار المرض وإصابتك به.
 
3- المداومة على غسيل اليد بالماء والصابون بكثرة، حتى تتخلص من احتمالية انتقال المرض إليك.
 
4- عليك الأخذ فى عين الاعتبار أن هذا الفيروس لا ينتقل عن طريق الهواء بل هو ينتقل عن طريق الملامسة فقط. 
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى