منوعات ومجتمع

نصائح مهمة لضمان سلامة طفلكِ بصفة عامة

يلعب الأهل دورا شديد الأهمية فى حياة الطفل وهم يفكرون دائما فى تحقيق الأفضل لطفلهم وتوفير حياة كريمة له ويبحثون دائما عن الطرق الإيجابية التى ستساعدهم فى تحقيق تلك الأمور

، مع الوضع فى الاعتبار أن هذا الأمر قد يمثل ضغطا عليهم وخاصة على الأم مما قد يؤثر بدوره على صحة الطفل النفسية والجسمانية والعاطفية. وكلما تعلمت الأم عددا من الطرق الإيجابية والجديدة للحفاظ على سلامة طفلها فإن هذا الأمر سيجعلها تشعر بالقوة والاطمئنان. تقلق الأم دائما من الأخطار الموجودة فى العالم والتى قد تصيب طفلها ولكنها فى نفس الوقت يمكنها أن تحمى طفلها من أى مكروه من خلال مجموعة من النصائح والأفكار التى ستفيد الطفل بطريقة كبيرة وتحميه.

يجب أن تحرص الأم أن يحفظ طفلها كل أرقام التليفونات المهمة مثل رقم هاتفها وعنوان البريد الإلكترونى بالإضافة بالطبع لعنوان المنزل، فى حالة ضل الطفل طريقه فإن كل تلك الأمور السابق ذكرها ستكون شديدة الأهمية بالنسبة له. عليكِ أن تعلمى طفلكِ منذ الصغر أنه يجب عليه ألا يتحدث مع أى شخص غريب ويمكنكِ على سبيل المثال أن تمثلى دور الشخص الغريب لكى تكتشفى كيف سيتصرف طفلكِ وأن تعلميه كيف يتصرف. ويجب أن تخبرى طفلكِ أن الشخص الغريب هو الشخص الذى لا يعرفونه أو الذى لا يمت لهم بصلة قرابة أو لا يعرفكِ أو يعرف والدهم. وبالإضافة لما سبق فيجب أن تنبهى على طفلكِ أنه يجب ألا يذهب لأى مكان مع أى شخص دون إخباركِ أو إخبار والده أولا. على الأم أن تكون مستعدة دائما فى حالة حدوث أى أمر طارئ وأن يكون هذا الاستعداد متمثلا فى وضع خطة للتصرف فى الحالات المختلفة يتبعها جميع أفراد العائلة فى حالات مثل الحرائق أو السرقة أو عدد من الأمور الأخرى. ويجب أن تكون الخطة الموضوعة من السهل على الطفل فهمها واستيعابها، ويجب أن تعلمى طفلكِ كيف يتصرف مثلا فى حالة الحرائق حتى لا يخاف ويذهب للاختباء فى الغرفة وهو خيار غير آمن بالطبع.

على الأم أن تعلم طفلها منذ الصغر أهمية ارتداء حزام السيارة والجلوس فى السيارة بطريقة لائقة حتى لا يتعرض الطفل لأى أذى فى حالة الحوادث. إذا كان طفلكِ لا يزال صغير السن فعليكِ أن تستخدمى حاجز أبواب لمنع الطفل من دخول المطبخ وخاصة فى حالة تحضير العشاء أو تحضير أى وجبة، مع الوضع فى الاعتبار أن الحاجز سيمكنكِ أيضا من مراقبة طفلكِ أثناء لعبه فى غرفة أخرى. وإذا كان لديكِ سلم فى المنزل فيمكنكِ أيضا أن تقومى بوضع حاجز أعلاه أو أسفله. يجب أيضا أن تحمى طفلكِ من أخطار إصابات المطبخ التى قد تكون بسبب البوتاجاز. يجب أيضا أن تحمى طفلكِ أثناء تصفحه للإنترنت ويجب أن تنبهى على طفلكِ دائما أنه يجب ألا يعطى أى معلومات شخصية لغرباء على الإنترنت فيجب ألا يعلم أى شخص غريب مثلا بمكان سكن الطفل أو عنوان مدرسته. عليكِ أن تعلمى طفلكِ بعض تقنيات الدفاع عن النفس فيمكنكِ مثلا أن تعطيه دروسا فى الكاراتيه، ويجب ألا يصبح الطفل خبيرا فى الكاراتيه ولكنه يجب أن يكون مستعدا نوعا ما للدفاع عن نفسه.

أخبرى طفلكِ أنه يجب عليه دائما أن ينتبه لمحيطه فى أى مكان إذا كان يمشى بمفرده سواء كان عائدا من المدرسة أو ذاهبا لمنزل أحد أصدقائه، وعلى الطفل أن يطلب المساعدة إذا شعر بأن هناك أمرا غريبا أو أن هناك شخصا يراقبه أو يتبعه أثناء المشى. شجعى طفلكِ على أن يمضى وقته مع أصدقائه داخل منزلكم. من الطبيعى أن تحاول الأم فعل ما بوسعها لحماية طفلها ولكنها فى نفس الوقت يجب ألا تبالغ فى حمايتها له.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق