العربية

وزيرا خارجية فرنسا وإسبانيا يبحثان غدا بباريس مستجدات الوضع بسوريا

يستقبل وزير الخارجية الفرنسى لوران فابيوس، غدا الأربعاء بباريس، نظيره الإسبانى خوسيه مانويل جارسيا مارجالو.

وقال فيليب لاليو المتحدث الرسمى، فى مؤتمر صحفى اليوم الثلاثاء، إن المباحثات الفرنسية- الإسبانية ستتركز على مستجدات الوضع فى سوريا وعملية السلام فى الشرق الأوسط والأوضاع فى مالى.

وأضاف أن رئيسى الدبلوماسية الفرنسية والإسبانية سيناقشان كذلك الاستحقاقات الأوروبية لاسيما فى ضوء قمة المجلس الأوروبى المقررة فى شهر أكتوبر القادم، كما سيتطرقان إلى سبل تعزيز علاقات التعاون بين باريس ومدريد والإعداد للقمة الثنائية المقررة فى نوفمبر القادم.

وفى سياق آخر، رحبت فرنسا بتجديد مهام يوكيا أمانو، كرئيس للوكالة الدولية للطاقة الذرية لمدة أربع سنوات أخرى، وأعربت على لسان المتحدث باسم الخارجية عن تمنياتها لأمانو بالنجاح فى مهامه.

وقال المتحدث الفرنسى إن قرار الدول الأعضاء بالوكالة الدولية تجديد مهام أمانو يعد إقرارا واعترافا بجهوده الدءوبة لتنفيذ مهمة التحقق الدولى من التزامات منع الانتشار، وتحسين الإطار الدولى للسلامة والأمن النوويين، مؤكدا أن بلاده ستواصل دعمها الكامل للوكالة الدولية للطاقة الذرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق