اقتصاد

وزير البترول: مفاوضتنا مع الشركاء الأجانب على الديون مازالت جارية

قال وزير البترول المهندس شريف إسماعيل، إن المفاوضات مع الشركاء الأجانب، حول ديون الهيئة العامة للبترول لهذه الشركات، مازالت مستمرة، للتوصل إلى حلول ومقترحات لسداد الهيئة العامة للبترول لشركائها فى مصر، وإنه يتم حاليا دراسة عدد من البدائل.

وأشار الوزير، فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، إلى “أننا عقدنا أكثر من لقاء من الشركات الأجنبية العاملة فى مصر، وطلبنا منها بدء الدخول فى مشروعات جديدة لإنتاج الغاز وزيادة الإنتاج، مؤكدا أن قطاع البترول يدرس حاليا عددا من البدائل، ولم نتوصل حتى الآن إلى نتيجة محددة”.

وكانت مديونية الهيئة العامة للبترول للشركات الأجنبية فى مصر قد دفعت بعض الشركات الأجنبية إلى تقليص حجم استثماراتها، مما أدى إلى ثبات معدلات إنتاج مصر من الغاز والزيت دون زيادة.

وتواجه الهيئة العامة للبترول نقصا شديدا فى السيولة، يدفعها إلى تأجيل مدفوعات الشركات العالمية، الأمر الذى أدى إلى تأجيل العديد من الشركاء تنمية الكثير من حقول الزيت والغاز، ما انعكس على ثبات كميات الإنتاج.

وتنتج مصر حاليا 680 ألف برميل يوميا من الزيت والمتكثفات، و5.7 مليار قدم مكعب من الغاز طبقا للبيانات الصادرة عن هيئة البترول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق