اقتصاد

وزير البترول يفتتح أحدث مصنع لإنتاج البوتاجاز بخليج السويس

أعلن المهندس أسامة كمال، وزير البترول والثروة المعدنية، أنه تم الانتهاء من تنفيذ وتشغيل مشروع استخلاص مشتقات الغاز الطبيعى بمنطقة رأس شقير بخليج السويس، باستثمارات مصرية عربية بلغت 125 مليون دولار، من خلال الشركة المصرية البحرينية لمشتقات الغاز.

وتعد مصر من الدول المستوردة للبوتاجاز، مما يرهق الموازنة العامة للدولة، ودفع الحكومة إلى الاتجاه إلى التوسع فى توصيل الغاز الطبيعى للمنازل، لتخفيف عن كاهل الموازنة.

وأكد كمال- خلال افتتاح مشروع مصنع استخلاص مشتقات الغاز الطبيعى بمنطقة رأس شقير بخليج السويس- أهمية المشروع الاقتصادية، حيث يقوم المصنع باستخلاص مشتقات البروبان والبيوتان (البوتاجاز) ذات القيمة الاقتصادية العالية من الغاز الطبيعى، بما يسهم فى زيادة القيمة المضافة لموارد مصر الطبيعية، وتعظيم العائد الاقتصادى المتحقق من استغلالها، وتخفيض واردات البوتاجاز لترشيد النقد الأجنبى.

وأوضح الوزير أن المشروع يمثل نموذجاً للتكامل المصرى العربى، وأن الحكومة تشجع إقامة هذه النماذج من المشروعات خلال الفترة القادمة لجذب المزيد من الاستثمارات العربية إلى الاقتصاد المصرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق