العالمية

وزير الدفاع الفرنسى يؤكد مساندة بلاده للبعثة الدولية لدعم إفريقيا الوسطى

أكد وزير الدفاع الفرنسى جون إيف لودريان أمس الخميس أن بلاده ستساند البعثة الدولية لدعم جمهورية إفريقيا الوسطى من “الناحية التشغيلية”.

وأشار لودريان – فى تصريحات صحفية أمس – إلى الأزمة الراهنة التى تمر بها إفريقيا الوسطى خاصة “الوضع الإنسانى المأساوى” فى البلاد.

وشدد وزير الدفاع الفرنسى على ضرورة التحرك فى جمهورية إفريقيا الوسطى باعتبارها دولة تقع فى منطقة خطرة.

وأضاف أنه يوجد حاليا القوة الإفريقية الدولية المشتركة، حيث يجب أن ينتشر ما يقرب من 3500 جندى من عدة دول إفريقية.. مشيرا إلى أن باريس تأمل أن يعتمد قريبا مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة قرار تمهيدا لاحتمال إنشاء بعثة أممية للسلام فى جمهورية إفريقيا الوسطى.

وأوضح لودريان أن بلاده ستدعم البعثة الأممية من الناحية التشغيلية دون إعطاء المزيد من التفاصيل.

وكانت مصادر مقربة من الرئيس الفرنسى قد أكدت مؤخرا استعداد باريس “إذا اقتضت الضرورة” زيادة عدد جنودها فى جمهورية إفريقيا الوسطى من 450 حاليا إلى 750 فى إطار عملية دولية لحفظ السلام.

يذكر أن البعثة الدولية لدعم إفريقيا الوسطى تتشكل من قوة إفريقية تضم عسكريين وشرطيين يبلغ عددهم حاليا 1400 عنصر من الكاميرون والكونغو والجابون وتشاد، ومن المقرر أن يرتفع عدد هؤلاء إلى 3600 عنصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق