المصرية

وزير الصحة: تكلفة علاج فيروس “سى” الجديد عبء كبير على الميزانية

أكد الدكتور عادل العدوى، وزير الصحة والسكان، أن تكلفة العلاج بالعقار الجديد لفيروس "سى"

لن تتخطى تكلفة العلاج الحالى فى مصر، موضحًا أن أولوية العلاج لدى الحالات المصابة بالمرض ستكون لغير القادر، وذلك من خلال مراكز علاج الكبد التابعة للدولة، وببطاقات التأمين الصحى.

ولفت عدوى، فى حواره ببرنامج "مع أهل مصر" للإعلامية جيهان منصور، مساء الأربعاء، إلى أن تكلفة العلاج ستشكل عبئًا كبيرًا على ميزانية الدولة، وأيضًا الميزانية المخصصة للعلاج على نفقة الدولة، ملقياً العديد من المسئوليات والمهام على عاتق إدارة الوقاية والترصد ومكافحة العدوى التى تم إنشاؤها حديثاً من أجل الحد من زيادة أعداد المصابين بأمراض الكبد الوبائية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق