هو وهي

وصايا

 

وصيـة أم لأبنتـها عنـد زفافـها 
 
قـالت أسمـاء بنـت خارجـة الفـزاري لابنتـها عنـد زفافـها : يابنيـة ، انـك خرجـت مـن العـش الـذي فيـه درجـت ، فصـرت الـى فـراش لـم تعرفيـه وقريـن لـم تألفيـه فكـوني لـه أرضـا يكـن لـك سـماء ، وكونـي لـه مهـادا يكـن لـك عمـادا ، وكونـي لـه أمـة يكـن لـك عبـدا . لاتلحفـي بـه فيقـلاك ( لاتلحـي عليـه فيكرهـك ) ولاتباعـدي عنـه فينسـاك ، وان دنـا منـك فاقربـي منـه وان نـأى عنـك فابعـدي عنـه . واحفظـي أنفـه وسمعـه وعينـه فـلا يشمـن منـك الاطيبـا ، ولايسمـع منـك الاحسنـا ، ولاينظـر الاجميـلا .
 
وصية من أب 
 
قـال أبـو الأسـود الدؤلـي يوصـي ابنتـه : ايـاك والغيـرة فانـها مفتـاح الطـلاق ، وعليـك بالزينـة وأزيـن الزينـة الكحـل ، وعليـك بالطيـب وأطيـب الطيـب اسبـاغ الوضـوء ، وكونـي كمـا قلـت لأمـك يومـا مـا :
خذي العفو مني تستديمي مودتي ………ولا تنطقي في ثورتي حين أغضب فإني وجدت الحب في القلب والأذى …..إذا اجتمعا لم يلبث الحب يذهب . 
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق