العالمية

الحكم على مسئول صينى كبير بالسجن 11 عامًا بتهم الفساد

أدانت محكمة حى هايتشو الشعبية فى مدينة قوانغتشو، عاصمة مقاطعة قوانغدونغ جنوبى الصين، اليوم “الخميس”، تساى بين ضابط شرطة كبير سابق فى حى بانيو بالمدينة وحكمت عليه بالسجن 11 عامًا ونصف العام لامتلاكه 22 منزلاً سكنيًا بدون معرفة المصدر، وقبوله رشوة بقيمة 75ر2 مليون يوان (حوالى 446 ألف دولار أمريكي) فى الفترة بين عامى 1993-2012.

وقالت المحكمة الصينية فى حيثياتها، إن المبالغ المالية التى يمتلكها المتهم تتساوى مع قيمة الرشاوى التى حصل عليها، بالإضافة إلى 600 ألف يوان ثروة شخصية تمت مصادرتها، فيما قررت السلطات فى الصين طرد تساى من منصبه فى أكتوبر عام 2012 بعد انكشاف حجم فساده من خلال مستخدمى الإنترنت، حيث عرف باسم “الشرطى صاحب المنازل”.

يذكر أنه قد صدر حكم بالسجن 14 عامًا يوم 5 سبتمبر على مسئول آخر عُرف بلقب “رجل الساعات” ويدعى يانغ دا تساى، وهو الرئيس السابق لإدارة سلامة العمل لمقاطعة شنشى شمال غربى الصين، فى قضية قبول رشاوى بعد أن تم تصويره وهو يبتسم فى مسرح حادث سير قاتل، حيث ظهرت الصورة فى وقت لاحق على شبكة الانترنت وهو يرتدى ساعات معصم فاخرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق