العالمية

بريطانيا تدعم جهود الجزائر لمواجهة خطر تنظيم القاعدة

أفاد تقرير إخبارى اليوم، الأحد، بأن بريطانيا أبدت استعدادا كاملا لدعم الجهود الجزائرية لمواجهة تنامى خطر تنظيم القاعدة فى منطقة الساحل الأفريقى وليبيا.

ونقلت صحيفة “الخبر” الجزائرية، عن مصدر مقرب من ملف العلاقات الجزائرية البريطانية، قوله، إن الشهور الأولى من العام الجارى ستشهد تقاربا أمنيا واستخباراتيا أكبر بين لندن والجزائر، إلى جانب دعم العلاقات السياسية والاقتصادية.

واعتبرت الصحيفة أن زيارة كيم داروش مستشار الأمن القومى لرئيس الوزراء البريطانى ديفيد كاميرون، خلال أقل من ثلاثة أشهر، إلى الجزائر مؤشر واضح لعزم لندن توثيق علاقتها مع ما تعتبره أهم دولة محورية فى المنطقة فى مجال مكافحة الإرهاب، خاصة أن لندن أبدت استعدادا لدعم التعاون العسكرى أيضا، من خلال تزويد الجزائر بمعدات عسكرية فى سياق برامج تحديث الجيش الجزائرى.

وتوقع المصدر، أن تتعزز العلاقات بين الجزائر وبريطانيا فى المجال الأمنى والعسكرى، مع تفعيل آليات الشراكة القائمة فى أعقاب زيارة وزير الدفاع السابق بوب أينسوورث إلى الجزائر فى أكتوبر 2009.

وتركز آليات التعاون على احتواء خطر تنظيم القاعدة فى بلاد المغرب الإسلامى وتنامى دور الميليشيات فى ليبيا وما يترتب عليه من انفلات أمنى يؤثر سلبا على المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق