العالمية

الخارجية الأمريكية تعرب عن خيبة أملها لإجراء الانتخابات فى بنجلاديش

أعربت وزارة الخارجية الأمريكية عن خيبة أملها لإجراء الحكومة البنغالية الانتخابات التشريعية، وعدم الرضوخ لمطالب المعارضة ومنظمات المجتمع المدنى فى البلاد، بإرجائها لحين تشكيل حكومة انتقالية تضمن نزاهة الانتخابات.

وأفادت “ماريا هارف” المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، فى بيان أصدرته، أن نتائج الانتخابات لا تعكس إرادة الشعب فى بنجلادش لأن الحزب الحاكم بقى وحده فى الساحة، وحصل على معظم المقاعد بسبب مقاطعة أحزاب المعارضة لها.

وأوضحت هارف أن بلادها ستواصل تقديم دعمها للشعب البنغالى، وأنها تدعو الحكومة والمعارضة إلى الجلوس والحوار قائلة: “ندعو الحكومة وأحزاب المعارضة إلى حوار يضمن إجراء انتخابات نزيهة وعادلة وموثوقة خلال فترة بسيطة، تضمن إرادة وحقوق الشعب البنغالى”.

ودعت هارف الجميع إلى التحلى بروح السلام وعدم الدخول فى أعمال العنف لأنها “أعمال غير مقبولة”، كما دعت القياديين والزعماء السياسيين فى البلاد إلى عدم التحريض على العنف ومحاولة الوصول إلى حل شامل يضمن الاستقرار والسلام فى البلاد.

يشار إلى أن الحزب الحاكم “رابطة عوامى” حقق الأغلبية فى الانتخابات التى جرت أمس الأحد، بفوزه بـ233 مقعدا من أصل 300 مقعد فى البرلمان، ولقى نحو 24 شخصا مصرعهم فى الأحداث التى وقعت فى مختلف المدن البنغالية بين معارضى الحزب الحاكم وقوات الشرطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق